الشبكة مسجلة لدى وزارة الثقافة و الاعلام


المواضيع التي تطرح في الشبكة على مسؤولية كتابها و نخلي مسؤوليتنا عن اي طرح مخالف من الاعضاء فهو يمثل رأي صاحبه . و نرجوا التواصل مع الادارة لحذف اي موضوع مخالف او فيه اساءة بأي شكل كان و ايقاف عضوية كاتبه . و لكثرة المواضيع تحصل احيانا تجاوزات قد لا تلاحظها الادارة . لذا وجب التنويه

Google



الإهداءات


منتدى المواضيع الصحية و الطبية لكل ماهو مفيد لصحتك و مستجدات الأخبار الصحية

ملاحظة: يمنع النسخ لغير اعضاء الشبكة العامة لقبائل الحويطات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-09, 12:10 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
النخبة
الرتبة:

 

البيانات
التسجيل: Dec 2008
العضوية: 5698
المشاركات: 6,109 [+]
بمعدل : 1.46 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 751
نقاط التقييم: 10
النجم طليان المرادي is on a distinguished road

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
النجم طليان المرادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

المنتدى : منتدى المواضيع الصحية و الطبية
افتراضي فايزر.. إنسانية الطب وجشع التجارة

كيف يمكن لشركة ما مثل شركة فايزر أن تجمع بين وظيفتها الإنسانية باستنباط الأدوية والعلاجات للأمراض المستعصية، ووظيفتها التجارية بتحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح لملاكها ومساهميها؟

تأسست شركة فايزر على يد الصيدلي تشارلز فايزر عام 1849م، وتابع تطويرها أبناء عم تشارلز فايزر، حيث سميت بهذا الاسم لفترة، وقد حافظت على تخصصها في اكتشاف وتطوير أنواع جديدة من الأدوية لتحسين طرق العلاج والوقاية من الأمراض والعناية بالصحة. يقع مقر الشركة في ولاية نيويورك الأمريكية، وتعتبر من أكبر الشركات القائمة على البحوث البيولوجية الطبية في صناعة الأدوية.بعد وفاة جون ل. سميث، الذي كان رئيس مجلس الإدارة آنذاك، أصبح جون ماكرين رئيس مجلس الإدارة الجديد، ولم تلبث أن نهضت الشركة بشكل فعلي، واتحدت مع منافستها فارماسيا، ومع معجزة البنسلين التي أنقذت حياة الكثير من المرضى، ارتفع اسم الشركة عالياً، حيث قدرت الأرباح التي حصلت عليها من إنتاج هذا المضاد الحيوي بمئات الملايين من الدولارات في السنة, ومن ثم اكتشافها للمنتج الأكثر رواجاً في العالم، عقار ليبيتور مخفض مستوى الكولسترول في الدم، إضافة إلى عقار علاج داء الضعف الجنسي عند الرجال، الفياغرا، الذي ذاع صيته في العالم، والذي طرحته في الأسواق عام 1998م، وسجل مبيعات كبيرة تجاوزت ملياراً و764 مليون دولار عام 2007م، تبعه أيضاً اكتشاف شانتيكس، والذي قاد العالم إلى نتائج متميزة في مجال الإقلاع عن التدخين.وطبعاً، وكما هي الحال، لكل ثورة ثمن، وضحايا، ولكن لهذه الثورة الدوائية ضحايا من نوع تفطر لها القلوب، فلم تصل هذه العقاقير للعالم بتلك السهولة، إذ أن التكاليف لهذه المنتجات الدوائية كانت باهظة الثمن سواء على الصعيد المادي أو البشري، حيث إن كلفة هذه الاختبارات باهظة مادياً، بالإضافة إلى الوقت الذي تستهلكه، عدا عن التكاليف في حال فشلت تلك الاختبارات، إذ غالباً ما تكون باهظة الثمن، اعتماداً على القيمة التجارية الخاصة بها. من ناحية أخرى، فإن خطوة الحصول على منتج دوائي جديد لابد فيه من المرور في مراحل عديدة، تنتهي بتجربة الدواء على أشخاص يتطوعون لذلك، وطبعاً لن يقوم بالتطوع إلا هؤلاء المعوزين، أو سكان الدول الفقيرة، فقد قدمت العديد من بلدان العالم الثالث تضحيات جمة للحصول على هذا العقار أو ذاك. ففي عام 1996م، انتشر وباء التهاب السحايا في نيجيريا، وتسبب في وفاة أكثر من 15 ألف شخص، فتسابقت شركات الأدوية للحصول على براءة اختراع مضاد حيوي لهذا المرض، وتوصلت شركة فايزر وقتها لعقار تروفان، ولكن ونظراً لوجود أعراض جانبية لهذا العقار، كالتهاب الكبد والعظام، قررت إدارة الأغذية الأمريكية منع وصف هذا الدواء لكبار السن والأطفال، كونهم الأكثر تعرضاً للتأثيرات الجانبية للعقار.

أما الدول الأوروبية، فقد منعت هذا الدواء تماماً، بعد أن جنت الشركة ما يفوق الـ 150 مليون دولار في السنة الأولى من ترويجه، ولكن شركة فايزر لم تقف هنا، لا بل اجتهدت ووضعت حياة بعض البشر تحت التجارب، لتثبت أن عقارها ناجح تماماً، حيث استغلت انتشار الوباء في نيجيريا لتقوم بتجارب دوائها الفاشل على أطفال ومرضى في المستشفى، بدعم من إحدى المنظمات غير الحكومية، ولكنها باءت بالفشل، ودفع ثمن تجاربها أطفال، توفي العديد منهم نتيجة التهاب حاد بالكبد، وآخرون أصيبوا بتشوهات وعاهات دائمة نتيجة التهاب المفاصل، وقد تم التستر على هذه الأحداث.

لكن الحكومة النيجيرية لم تتمكن من السكوت عن هذه الجريمة، فسعت ولاية كانو النيجيرية، إلى مقاضاة شركة فايزر للحصول على 2.6 مليار دولار كتعويضات لأسر الأطفال، متهمةً الشركة بإجراء تجارب غير قانونية على عقار تروفان، المضاد الحيوي، أثناء تفشي التهاب السحايا في الولاية عام 1996م. وبحسب السلطات النيجيرية، فإن العقار تمت تجربته على الأطفال بدون أخذ موافقة آبائهم، أو الحكومة النيجيرية، مما أدى لوفاة أحد عشر طفلاً، كما تسبب بإلحاق الأذى بعشرات الأطفال الآخرين، بعد ظهور أعراض جانبية خطيرة عليهم. ومن جانبها، نفت شركة فايزر ارتكاب أي مخالفة، قائلة إن التجارب تمت وفقاً للقانون النيجيري والدولي.

كما وجهت الحكومة الفيدرالية النيجيرية المركزية اتهامات منفصلة ضد فايزر، إلى جانب الاتهامات المدنية والجنائية، التي تقاضي بها حكومة ولاية كانو الشركة الكبرى في العالم في صناعة الأدوية، تسعى من خلالها إلى الحصول على 7 مليارات دولار أمريكي، كتعويضات للأضرار الناتجة عن تجارب العقار. وتمكنت المحكمة من إصدار مذكرة اعتقال بحق ثلاثة من كبار المسؤولين في الشركة. أما الشركة، فقد كانت مصرة على أن التجارب كانت صحيحة وقانونية، وأن العقار حافظ على حياة الكثيرين، وأنكرت الاتهامات الموجهة إليها، مؤكدة بأنها بريئة ونزيهة منها، وأن خبرتها في مجال صناعة الأدوية غير قابلة للتشكيك، وأن نسبة الوفيات قد انخفضت من 30 بالمئة إلى 6 بالمئة بعد طرح العقار.

وفي وقت كانت فيه الكثير من شركات الصيدلة العالمية تجري تجاربها الأولية الخطيرة غير معلومة النتائج في البلدان الفقيرة، مقابل تعويضات مادية زهيدة، قبل وضع النتائج في بلادها، إلا أن فايزر لم تستثن بلادها، وحتى مواطنيها لم ينجوا من أذية أخطاء وتجارب الشركة، إذ أنها تسببت بإنهاء حياة 500 شخص في أميركا، بسبب إنتاجها لصمامات قلب تالفة، مما أجبر الحكومة الأميركية على فرض عقوبات مالية على الشركة. وهذا لم يثنها عن إيذاء حتى أطفال بلادها، فأجرت تجارب على أطفال مصابين بمرض فقدان المناعة، بعد أن قدمت لطفل عمره لا يتعدى الـ 4 سنوات، 7 أدوية، بعد أن أدخلت أنبوباً في فمه بعد رفضه أخد الجرعات، وطبعاً كان الطفل من المعوزين أو اليتامى، وتم اختياره من الأحياء الفقيرة في نيويورك، ممن فقدوا معيليهم موتاً بسبب المرض أو غيابهم في سجون الدولة، فلا يوجد لديهم معيل أو مسؤول عنهم، سوى مؤسسة خاصة بالرعاية الاجتماعية، والتي بدورها غير الأبوي، لا تحتاج إلى ترخيص من المحاكم لحصول الأطفال على الدواء، وكان الهدف من هذه التجارب هو التحقق من درجة سموم المواد الصيدلية المضادة للإيدز.

كما قدمت لرضيع يبلغ من العمر 6 أشهر جرعتين من التلقيح لمرض الحصبة.طبعاً هذه الأحداث ليست إلا عينة من التصرفات غير المسؤولة للشركات الدوائية، التي داست على قيم وحقوق البشر تحت شعار البحث العلمي، ضاربة بعرض الحائط جميع القوانين والقيم الأخلاقية، ومتخذة في سبيل تحقيق المزيد من الأرباح حقاً لها في قتل الأرواح بدل إنقاذها. ونتيجة لذلك، خاضت شركة فايزر العديد من المعارك القضائية مع مناهضي عولمة الصحة، نتيجة لقيامها بالعديد من تلك البحوث والتجارب.

وفي أوائل عام 2007م، بدأ عصر جديد من الانحدار، بعد انتهاء صلاحية حقوق وبراءة اختراع الكثير من الأدوية، فاستغنت الشركة عن أكثر من 9 آلاف من موظفيها، لتوفير ما يقارب الـ 2 مليار دولار من مصاريفها ونفقاتها السنوية، كما قامت بإغلاق ثلاثة مراكز للأبحاث، ومصنعين في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى مصنع في ألمانيا، ومراكز أبحاث في كل من اليابان وفرنسا.أعلنت الشركة في وقت سابق عن أرباحها التي بلغت 19.34 مليار دولار، ولكن وكما ذكرنا آنفاً، وبتصريح من محللين، أنه وبسبب انتهاء صلاحية براءات الاختراع واجهت الشركة نقصاً في إيراداتها قدر بـ 14 مليار دولار، إذ ستتمكن شركات أخرى من إنتاج العقار، مما سيؤدي إلى انخفاض سعره، وبالتالي واجهت أسهم الشركة هبوطاً بأكثر من 41 سنتاً، لتصل إلى 26.81 دولاراً للسهم الواحد. بعد أن كانت الشركة قد أعلنت ارتفاع مبيعاتها في عام 2006م، إلى 48.37 مليار دولار، مقابل 47.41 مليار دولار في عام 2005م.

وقال جيفري كيندلر، مدير شركة فايزر: "نحن نواجه تحديات كبرى في محيط تجاري متغير". وفي عام 2007م، حاولت الشركة جاهدة للحصول على قروض لتحسين وضعها، وذلك بالاستحواذ على شركة "واييث" المنافسة، التي ارتفع سعر سهمها 12.6 بالمئة، وبمقابل 68 مليار دولار، وبتحالف من البنوك، حصلت شركة فايزر على قروض تصل إلى 22.5 مليار دولار لتمويل هذه الصفقة، التي تعتبر الأكبر من نوعها بين شركات صناعة العقاقير الطبية في عقد كامل، متأملين أن تشكل هذه الصفقة عوناً لفايزر على مواجهة عجز كبير في الإيرادات عام 2011م، عندما تنتهي براءة الملكية الفكرية لعقار ليبيتور الرئيسي، الذي أنتجته الشركة لعلاج ارتفاع نسبة الكوليسترول. إضافة إلى كون براءة عقار أفيكسور إكس آر، الذي تنتجه لعلاج الاكتئاب، ستنتهي خلال عام 2009م.















عرض البوم صور النجم طليان المرادي   رد مع اقتباس
قديم 03-07-09, 02:38 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
النخبة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولد العز

 

البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 6975
المشاركات: 2,034 [+]
بمعدل : 0.50 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 341
نقاط التقييم: 20
ولد العز is on a distinguished road

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ولد العز غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : النجم طليان المرادي المنتدى : منتدى المواضيع الصحية و الطبية
افتراضي رد: فايزر.. إنسانية الطب وجشع التجارة

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .















عرض البوم صور ولد العز   رد مع اقتباس
قديم 03-07-09, 07:38 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
النخبة
الرتبة:

 

البيانات
التسجيل: Dec 2008
العضوية: 5698
المشاركات: 6,109 [+]
بمعدل : 1.46 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 751
نقاط التقييم: 10
النجم طليان المرادي is on a distinguished road

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
النجم طليان المرادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : النجم طليان المرادي المنتدى : منتدى المواضيع الصحية و الطبية
افتراضي رد: فايزر.. إنسانية الطب وجشع التجارة

لك خالص شكري وتقديري يا ولد العز















عرض البوم صور النجم طليان المرادي   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
التجارة , الطب , فايزر.. , إنسانية , وجشع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:16 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.5.2 ©2010, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir

إنطلقت الشبكة في 2006/10/17 م - المملكة العربية السعودية - المؤسس / تيسير بن ابراهيم بن محمد ابو طقيقة - الموقع حاصل على شهادة SSL

a.d - i.s.s.w

اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009