الشبكة مسجلة لدى وزارة الثقافة و الاعلام


المواضيع التي تطرح في الشبكة على مسؤولية كتابها و نخلي مسؤوليتنا عن اي طرح مخالف من الاعضاء فهو يمثل رأي صاحبه . و نرجوا التواصل مع الادارة لحذف اي موضوع مخالف او فيه اساءة بأي شكل كان و ايقاف عضوية كاتبه . و لكثرة المواضيع تحصل احيانا تجاوزات قد لا تلاحظها الادارة . لذا وجب التنويه

Google


خدمات مقدمة من الشبكة لاعضائها
عدد الضغطات : 2,757 مركز جوال قبيلة الحويطات  للمناسبات الاجتماعية - سجل رقمك لتصلك اخبار القبيلة على جوالك
عدد الضغطات : 6,857 مركز ايميلات قبيلة الحويطات  admin@alhowaitat.net سجل لتحصل على ايميلك باسم القبيلة
عدد الضغطات : 5,239 مركز رفع الصور و الملفات الخاص بشبكة الحويطات
عدد الضغطات : 8,332 تابعوا قناة شبكة قبائل الحويطات على اليوتيوب
عدد الضغطات : 1,904
المنصة المتخصصة لتقنية المعلومات - براقما - اضغط على الصورة
عدد الضغطات : 483 عدد الضغطات : 465

الإهداءات

العودة   الشبكة العامة لقبائل الحويطات - المنبر الاعلامي و المرجع الرسمي المعتمد > "" المنتديات العامة "" > منتــدى نبـــــــض الــوطــن الغالــي

منتــدى نبـــــــض الــوطــن الغالــي خاص بكل ما يخص المقالات الخاصة بالوطن و يلامس رفعته و يناقش همومه

ملاحظة: يمنع النسخ لغير اعضاء الشبكة العامة لقبائل الحويطات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-10-10, 11:54 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
اعضاء الشرف
الرتبة:

 

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 4062
المشاركات: 5,172 [+]
بمعدل : 1.23 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 659
نقاط التقييم: 10
أبوسليم is on a distinguished road

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
أبوسليم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

المنتدى : منتــدى نبـــــــض الــوطــن الغالــي
افتراضي اعرف موقع قبر قريبك عن طريق الأقمار الصناعية (GPS) !

الأحد 03, أكتوبر 2010


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة




لجينيات ـ سيتمكن أهالي وأصدقاء المتوفين المدفونين في مقبرة بقيع الغرقد بالمدينة المنورة من الوصول إلى قبور موتاهم بدقة عن طريق الأقمار الصناعية، وذلك بعد أن أتمت أمانة منطقة المدينة المنورة مشروع ربط مواقع المقابر بنظام تحديد المواقع العالمي (GPS) لأشهر مقبرة في العالم الإسلامي.

ووفرت أمانة المدينة التجهيزات الفنية لإدارة "تجهيز الموتى" التابعة لها والمسؤولة عن مقبرة بقيع الغرقد ونحو 105 مقابر أخرى في المدينة المنورة، جاعلة لكل قبر علامة جغرافية تعين على تحديد موقعه، وذلك لكل متوفى طوال العامين الماضيين، في حين أنجزت أرشفة عالية المستوى تحدد هوية كل من تم دفنه في بقيع الغرقد طوال السبعين عاماً الماضية.

وأكد مساعد مدير إدارة التجهيز محمد أحمد هزازي أن موظفي الإدارة قاموا بنقل سجلات جميع المقبورين في البقيع منذ عام 1377 هـ داخل أنظمة الحاسب الآلي "على يد فريق مؤهل ومخلص استطاع بدأب متواصل تسجيل وأرشفة إثباتات وشهادات الوفاة للمواطنين والمقيمين في المدينة المنورة".

وأضاف هزازي، على هامش جولة في إدارة "تجهيز الموتى" في مقبرة بقيع الغرقد، أن إدارته تحظى بدعم كبير من أمير منطقة المدينة المنورة الأمير عبدالعزيز بن ماجد وأمين المنطقة المهندس عبدالعزيز الحصين "مكنها من مواكبة كل جديد يتعلق بطبيعة عملها، مع توفير كل الطاقات والكوادر الممكنة لأداء مهمتها على الوجه الأكمل".

وأشار هزازي إلى أن إدارته وحدها تضم نحو 100 موظف من الجنسين يقومون بواجباتهم العملية سواء في الإدارة أو غسل الموتى بقسميه الرجالي والنسائي، إلى جانب المختصين في حفر وتهيئة القبور وسائقي سيارات نقل الموتى من وإلى المقبرة.

وحول الخدمة الجديدة لتحديد مواقع القبور، وأرشفة "سكان البقيع" منذ 70 عاما وإلى اليوم، بيّن مساعد مدير إدارة التجهيز أن "هذه الخدمة تنفرد بها مقبرة البقيع، وجاءت الحاجة إليها بعد ملاحظة مراجعة الكثير من الأهالي لإدارة تجهيز الموتى بغية الحصول على إثبات وفاة تمت قبل سنوات أو عقود، لأسباب إجرائية أو قضائية".

يقول هزازي: يأتينا هؤلاء وهم، تقريباً، فاقدو الأمل في الحصول على إثبات وفاة ذويهم، إلا أنهم يفاجأون بوجوده محفوظا لدينا.

ويروي قصة شخص من جنسية أفريقية راجع إدارة تجهيز الموتى للحصول على إثبات لوالده المتوفى قبل أكثر من 40 عاماً لتقديمه إلى المحكمة الكبرى في قضية أوقاف وحصر إرث للعائلة "وخرج الرجل خلال أقل من ربع ساعة وبيده الإثبات المطلوب".

وأوضح هزازي أنها تتم تهيئة وتجهيز نحو 80 قبرا في البقيع بشكل يومي، وأن القبور الحديثة يعاد نبشها بعد مرور خمس سنوات تقريبا ويتم بعدها تجميع الرفات وتدفن في نفس القبر، وأنه لا يتم نقلها خارج البقيع كما يزعم البعض. مبينًا أن إنشاء القبور الجديدة يتم الآن بطريقة المربعات، وتحفر بشكل متواز يحقق مبدأ المساواة بين جميع المتوفين.

وأوضح أن هناك شركة مختصة تقوم بتنظيف مقبرة البقيع يوميًا، كما تتوفر مياه للشرب ومغاسل مهيأة للغسيل والتنظيف بعد الفراغ من المشاركة في دفن المتوفين.

ونفى هزازي وجود أية وساطات أو محسوبيات لتقريب القبور الحديثة من قبور الصحابة رضي الله عنهم، كما يشاع في مجتمع المدينة المنورة.

وأكد أن عمل إدارة التجهيز يشمل، إلى جانب مقبرة بقيع الغرقد، نحو 105 مقابر أخرى في المدينة المنورة، بما فيها خدمات نقل الموتى من الطرقات والمنازل عبر سائقين وعربات مخصصة، وخدمات الغسل والحفر والدفن في كل هذه المقابر.

وتعد مقبرة "بقيع الغرقد" والتي يطلق عليها أيضاً "البقيع" أشهر مقبرة في العالم الإسلامي، والمقبرة الرئيسة في المدينة المنورة، بما تضمه من أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم، وأبنائه وعماته وزوجاته أمهات المؤمنين رضي الله عنهن، وأكثر من 10 آلاف صحابي.

كما تضم رفات الزائرين و"المجاورين" وغيرهم ممن نقلوا إليها عبر العصور السابقة، والصفة الأخيرة تطلق على من هاجر من بلده أو منطقته ليختار "مجاورة" الرسول عليه الصلاة والسلام. وتتمدد مقبرة بقيع الغرقد شرقي المسجد النبوي الشريف على مساحة 180 ألف متر مربع، محاطة بسور خاص، ولها إدارة خاصة توفر جميع الخدمات التي يحتاجها الزائرون لها في الأوقات المحددة.

وينسب "الغرقد" في اسم "بقيع الغرقد" إلى اسم شجرة العوسج التي كانت منتشرة في أرض المقبرة، وهي الأرض التي كان أول من دفن بها من المهاجرين الصحابي عثمان ابن مظعون رضي الله عنه.

فيما تفخر أمانة المدينة المنورة بالخدمة الجديدة التي وفرتها على أرض الواقع لتحديد مواقع القبور عن طريق الأقمار الصناعية، فإنها تتباهى "رقمياً" أيضاً بالخدمة التي توفرها على موقعها الإلكتروني (www.amana-md.gov.sa) والتي تتيح استعراض أسماء المتوفين المدفونين في مقبرة بقيع الغرقد منذ 70 عاما وحتى يوم تصفح الموقع.

وتفصح الخدمات عن بيانات ترتبط بكل متوفى مدفون في "البقيع" تتضمن اسمه الكامل وجنسيته وعمره وسبب الوفاة، إضافة إلى موقع العزاء.
ولا توفر الخدمة محرك بحث خاص بها، يمنح القدرة على البحث عن المتوفين دون الاضطرار إلى تحديد تاريخ وفاتهم، كما لا تتضمن تصنيفاً لأسمائهم يعطي القدرة على تصفحها وفقاً لخاصية معينة، مثل الجنسية أو العمر.

ردا على ذلك، يقول مساعد مدير إدارة التجهيز محمد أحمد هزازي إن إدارته "لن تألو جهدا في تطوير خدماتها بما يحقق تطلع أمانة المدينة المنورة لخدمة أهالي المدينة النبوية وزوارها" موضحا أنها ستتم دراسة تضمين أدوات بحث وتصنيف في خدمة سجل المتوفين و"قد ترى النور قريباً"..

"الوطن"















عرض البوم صور أبوسليم   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

دعم فني
استضافة براقما


الساعة الآن 01:22 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.5.2 ©2010, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012

إنطلقت الشبكة في 2006/10/17 م - المملكة العربية السعودية - المؤسس / تيسير بن ابراهيم بن محمد ابو طقيقة - الموقع حاصل على شهادة SSL

a.d - i.s.s.w

اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009