الشبكة مسجلة لدى وزارة الثقافة و الاعلام


المواضيع التي تطرح في الشبكة على مسؤولية كتابها و نخلي مسؤوليتنا عن اي طرح مخالف من الاعضاء فهو يمثل رأي صاحبه . و نرجوا التواصل مع الادارة لحذف اي موضوع مخالف او فيه اساءة بأي شكل كان و ايقاف عضوية كاتبه . و لكثرة المواضيع تحصل احيانا تجاوزات قد لا تلاحظها الادارة . لذا وجب التنويه

Google


خدمات مقدمة من الشبكة لاعضائها
عدد الضغطات : 2,761 مركز جوال قبيلة الحويطات  للمناسبات الاجتماعية - سجل رقمك لتصلك اخبار القبيلة على جوالك
عدد الضغطات : 6,862 مركز ايميلات قبيلة الحويطات  admin@alhowaitat.net سجل لتحصل على ايميلك باسم القبيلة
عدد الضغطات : 5,245 مركز رفع الصور و الملفات الخاص بشبكة الحويطات
عدد الضغطات : 8,338 تابعوا قناة شبكة قبائل الحويطات على اليوتيوب
عدد الضغطات : 1,909
المنصة المتخصصة لتقنية المعلومات - براقما - اضغط على الصورة
عدد الضغطات : 488 عدد الضغطات : 469

الإهداءات

العودة   الشبكة العامة لقبائل الحويطات - المنبر الاعلامي و المرجع الرسمي المعتمد > "" المنتديات الاسلامية "" > منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان > منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم

منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم كل ما يختص بمناقشة وطرح مواضيع نصرة سيد البشر محمد صلى الله عليه وسلم

ملاحظة: يمنع النسخ لغير اعضاء الشبكة العامة لقبائل الحويطات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-10-12, 07:59 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الآمــــيــــن الـــــعـــــامــ
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الشهاب

 

البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 90
المشاركات: 14,602 [+]
بمعدل : 3.10 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 1820
الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الشهاب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

المنتدى : منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم
افتراضي البطل ..في صورة رسول

البطل ..في صورة رسول
ليس في تاريخ الإنسانية أروع ولا أسمي ولا أصدق من كلمة حق يقولها كاتب نزيه صفا قلبه من كل حقد ، وخلا عقله من كل سخف وباطل فانطلق في سماء الإعجاب بالحق معبرا عما يعتمل في قلبه ويمليه عليه عقله الذي لم تعصف به الافتراءات والأباطيل .
هذا النموذج الرائع لو تمثل لنا لم يكن إلا الكاتب الانجليزي توماس كارلايل الذي ولد عام 1795 بقرية جنوب اسكتلندا وتوفي عام 1881 م بعد أن ترك خلفه آثارا خالة وآراء صائبة ، ومن هذه الآراء مذهبه في تفسير التاريخ ، فهو يري أن التاريخ هو تاريخ من ظهر في الدنيا من عظماء فهم الأئمة وهم الأسوة والقدوة وهم المبدعون لكل ما وفق إليه أهل الدنيا وكل ما بلغه العالم ، لذلك فغن دراسة سيرة هؤلاء العظماء إنما هي نظرة في مخ تاريخ البشر وصميم لبابه . فهو يؤكد أن تقدّم الأمم انعكاس وتطور للهمّة العالية لدى بطل يظهر في تلك الأمة.
وقد برهن علي رأيه في كتابه " الأبطال " أو "في الأبطال وتقديس البطل وعنصر البطولة في التاريخ "الذي وضعه سنة 1841 .
يصنف كارلايل الأبطال في كتابه إلى صور مختلفة يظهرون بها ويحيون بها أممهم فمنهم البطل في صورة نبي ونموذجه الرسول محمد وهنالك الأبطال في صورة شعراء كشكسبير ودانتي ، وفي صورة كاتب مثل روسو ، وتارة في صورة حاكم ثل نابليون وهكذا .
والذي يعنينا في هذا المقام هو تلك المقالة التي كتبها عن الرسول عليه الصلاة والسلام بعنوان :
( البطل في صورة رسول )
وهذه المقالة ظهرت في حينها فقد كان الرسول عليه السلام هدفا لأقلام المتعصبين والحاقدين من الكتّاب الأوروبيين الذين كانوا يريدون أن ينالوا من الإسلام و رسوله ويشوهوا صورتيهما في أذهان الأوروبيين .
ولكن الله أخرج لهم من بين ظهرانيهم كاتبا معروفا ليخرس ألسنتهم وليرد كيدهم في نحورهم ، هذا الكاتب هو توماس كارلايل ، فما كاد يلقي عيهم مقالته هذه ، حتي أخرسهم بإظهاره للحق حتي أن أحد الكتّاب الأوربيين وهو (ريتشارد جازبيت) علق عي ذلك فقال : لم يبق هجّاء أطلق يده في عرض محمد عليه السلام إلا قبضها مجذومة شلاء ، و حتي أصبح شرف النبي في أوربا عظيما بفضل مقالة كارلايل التي نافح فيها عنه وناضل دونه .
فماذا كتب توماس كارلايل ؟ وبم دافع عن الرسول الكريم ؟ هذا ما سنراه في عرضنا لمقالته الطويلة الرائعة .
* إعجابه ورأيه بالنبي محمد :
إنبهر كارلايل أشد الانبهار بشخصيته نبي الإسلام واعتبره مثالاً متكاملاً لعلو الهمة والطبع الإنساني الرؤوف وتجسيداً لكل الفضائل الأخلاقية. ودافع عنه دفاع عارف بدقائق التاريخ منتقداً بشدة المفترين الغربيين الذين لم يألوا جهداً في تسقيط هذا الصرح المنيف ووصمه بما يعاكس الواقع تماماً.
يقول في فصل "البطل في صورة رسول":
"لقد أصبح من اكبر العار على أي فرد متمدين من أبناء هذا العصر أن يصغي إلى ما يُظن من أن دين الإسلام كذب ، وان محمداً خدّاع مزوّر . وآن لنا أن نحارب ما يُشاع من مثل هذه الأقوال السخيفة المخجلة ، فأن الرسالة التي أداها ذلك الرسول ما زالت السراج المنير مدة اثني عشر قرناً لنحو مائتي مليون من الناس أمثالنا".

* ردوده ضد المفترين على النبي :
ويحمل ببسالة على متهمي النبي بالكذب فيقول:
"وا أسفاه ..ما أسوأ مثل هذا الزعم وما أضعف أهله وأحقهم بالرثاء والشفقة . فعلى من أراد أن يبلغ منزلةً ما في علوم الكائنات أن لا يصدق شيئاً البته من أقوال أولئك السفهاء ، فإنها نتائج جيل كفر وعصر جحود وإلحاد ، وهي دليل على خُشب القلوب وفساد الضمائر وموت الأرواح في حياة الأبدان ، ولعل العالم لم ير قط رأياً أكفر من هذا وألأم.
وهل رأيتم قط معشر الأخوان أن رجلاً كاذباً يستطيع أن يوجد ديناً عجباً . والله .. إن الرجل الكاذب لا يقدر أن يبني بيتاً من الطوب".

ويؤكد دفاعه في موضع آخر: "وعلى هذا فلسنا نعد محمداً هذا قط رجلاً كاذباً متصنعاً يتذرع بالحيل والوسائل إلى بغية أو يطمح إلى درجة ملك أو سلطان أو غير ذلك من الحقائر والصغائر. كلا وأيم الله لقد كان في فؤاد ذلك الرجل الكبير أفكارا غير الطمع الدنيوي ، ونوايا خلاف طلب السلطة والجاه .
وما الرسالة التي أداها إلاّ حق صراحاً وما كلمته إلاّ صوت صادر من العالم المجهول.
كلاّ ما محمد بالكاذب ولا الملفق ، وإنما هو قطعة من الحياة قد تفطر عنها قلب الطبيعة فإذا هي شهاب قد أضاء العالم أجمع . ذلك أمر الله وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم ، وهذه حقيقة تدفع كل باطل ، وتدحض حجة القوم الكافرين .
فلنضرب صفحا عن مذهب هؤلاء الجائرين ونعد موقفهم عارا وسبة وسخافة وحمقا "
.


* جوانب من حياة الرسول:
ويستعرض في كتابه مراحل حياته الرسول الأكرم، وبعد جملة ما سجله: "ولوحظ عليه منذ نشأته أنه كان شاباً مفكراً وقد سماه رفاقه الأمين ـ رجل الصدق والوفاء ـ الصدق في أفعاله وأقواله وأفكاره ، وقد لاحظوا أن ما من كلمة تخرج من فيه إلاّ وفيها حكمة بليغة ، وإني لا أعرف عنه أنه كان كثير الصمت يسكت حيث لا موجب للكلام ، فإذا نطق فما شئت من لب وفضل وإخلاص وحكمة ، لا يتناول غرضاً فيتركه إلاّ وقد أنار شبهته وكشف ظلمته وأبان حجته واستثار دفينته ، وهكذا يكون الكلام ..وإلاّ فلا .
وقد رأيناه طول حياته رجلاً راسخ المبدأ ، صارم العزم ، بعيد الهم ، كريماً براً رؤوفاً تقياً فاضلاً حراً، رجلاً شديد الجد مخلصاً ، وهو مع ذلك سهل الجانب ، ليّن العريكة ، جم البِشر والطلاقة ، حميد العشرة حلو الإيناس ، بل ربما مازح وداعب ..وكان على العموم يضيء وجهه ابتسامة مشرقة من فؤاد صادق".

ويستدل على صدق هذا الرسول الكريم وأصالة دعوته بمختلف الأدلة والأساليب، ومن ذلك قوله: "ومما يبطل دعوى القائلين أن محمداً لم يكن صادقاً في رسالته، بل كان ملفقاً مزوراً، أنه قضى عنفوان شبابه وحرارة صباه في تلك العيشة الهادئة المطمئنة لم يحاول أثناءها إحداث ضجة ولا دوياً مما يكون وراءه ذكر وشهرة وجاه وسلطة. ولمّا يك إلاّ بعد الأربعين أن تحدث برسالة سماوية".....
ويستمر في براهينه ـ وهو الفيلسوف العظيم ـ فيقول لهم : " لو أن محمدا كان كاذبا أو طالب جاه أو سلطة فما كان ملاقيا من أولئك البدو الغلاظ توقيرا أو إعظاما ، وما كان ممكنا أن يقودهم ويعاشرهم ويجاهدون بين يديه . "

لقد كان رحيما في أسمي صور الرحمة ومعانيها فعندما مات مولاه ( زيد بن حارثة ) في غزوة مؤتة بكي عليه حتي أن بنت زيد وقفت مشدوهة وقد تجمدت الدموع في عينيها وهي تقول ( ماذا أري ؟! ) فيجيبها الرسول ( صديقا يبكي صديقه ) ويعلق كارلايل علي هذا الموقف فيقول : " مثل هذه الأقوال وهذه الأفعال ترينا أن محمدا أخا الإنسانية الرحيم ."

* اتهامات أخرى يرد عليها كارلايل
ويواصل منافحته عن دينٍ وجد فيه مجمعاً للقيم الخيّرة، ورأى تحاملاً شرساً عليه من الغربيين بكل ما يجافي الواقع والموضوعية، فكتب:
"قيل وكتب كثيراً في شهوانية الدين الإسلامي ، وأرى أن كل ما قيل وكتب جوراً وظلماً ، فإن الذي أباحه محمد مما تحرمه المسيحية لم يكن من تلقاء نفسه وإنما كان جارياً متبعاً لدى العرب من قديم الأزل ، وقد قلل محمد هذه الأشياء جهده وجعل عليها من الحدود ما كان في إمكانه أن يجعل الدين المحمدي مع ذلك ليس بالسهل ولا بالهيّن وكيف ومعه كل ما تعلمون من الصوم والوضوء والقواعد الصعبة الشديدة وإقامة الصلاة خمساً في اليوم والحرمان من الخمر ، وليس كما يزعمون كان نجاح الإسلام وقبول الناس إياه لسهولته ، لأنه من أفحش الطعن على بني آدم والقدح في أعراضهم أن يتهموا بأن الباعث لهم على محاولة الجلائل وإتيان الجسام من الأمور هو طلب الراحة واللذة".
ويتابع قوله: "ما كان محمد أخا شهوات برغم ما أتهم به ظلماً وعدواناً . وشد ما نجور ونخطئ إذا حسبناه رجلاً شهوياً لا همَّ له إلاّ قضاء مآربه من الملاذ ، كلاّ ما أبعد ما كان بينه وبين الملاذ أي كانت ، لقد كان زاهداً متقشفاً في مسكنه ومأكله ومشربه وسائر أموره وأحواله ، وكان طعامه الخبز والماء ، وربما تتابعت الشهور ولم توقد بداره نار ، وإنهم يذكرون ـ ونعم ما يذكرون ـ أنه كان يصلح ويرفو ثوبه بيده ، فهل بعد ذلك مكرمة ومفخرة ؟!
فحبذا محمد من رجل خشن اللباس ، خشن الطعام ، زاهدا في متع الحياة ، مجتهدا في الله ، قائم النهار ، ساهر الليل دائبا في نشر دين الله غير طامح الي ما يطمح اليه أصاغر الرجال من رتبة أو سلطان ، وغير متطلع إلي ذكر أو شهرة كيفما كانت ."


وتتفجر العاطفة من يراعه حيث يكتب: "وإني لأحب محمداً لبراءة طبعه من الرياء والتصنع، ولقد كان ابن القفار هذا رجلاً مستقل الرأي لا يعوّل إلاّ على نفسه ، ولا يدعي ما ليس فيه، ولم يكن متكبراً ولكنه لم يكن ذليلاً . فهو قائم في ثوبه المرقع كما أوجده الله وكما أراد. يخاطب بقوله الحر المبين قياصرة الروم وأكاسرة العجم يرشدهم إلى ما يجب عليهم لهذه الحياة وللحياة الآخرة ، ولقد كان قاسيا علي أعدائه رحيما بهم ، فلم تخل الحروب الشديدة التي وقعت بينه وبينهم من مشاهد قسوة ولكن في موضعها ، ولكنها لم تخل كذلك من دلائل رحمة وكرم وغفران . "
ولقد كان ماضي العزم لا يؤخر عمل اليوم إلي الغد ، وطالما كان يذكر يوم تبوك ، إذ أبي بعض رجاله المسير إلي مواطن القتال محتجين بأنه أوان الحصيد والحر الشديد ، فقال لهم : الحصيد ! أنه لا يلبث يوما أو بعض يوم ، فماذا تتزودون للآخرة ؟ والحر ! نعم أنه حر ولكن حر جهنم أشد .
ويعبرّ عن صادق رأيه في جانب من جوانب الدين الإسلامي فيقول: "وفي الإسلام خلّة أراها من أشرف الخلال وأجلّها وهي التسوية بين الناس. وهذا يدل على صدق النظر وأصوب الرأي. فنفس المؤمن راجحة بجميع دول الأرض والناس في الإسلام سواء".
بهذه الصفات جميعها أعجب كارلايل بالرسول عليه السلام لهذا جعله بطل أبطاله .
وبعد أن برأ كارلايل الرسول من كل هذه التهم وأظهر لهم أخلاقه العظيمة التي تلقف ما يصنعون من زور وبهتان ، بدا يدافع عن الإسلام ـ رسالة الرسول ـ ويظهر لهم سماحة هذا الدين وعظمته وإنسانيته ، ثم يدفع عن الإسلام كلمة طالما رماه بها الحاقدون ، وهي أنه انتشر بالسيف ، ناسين أن هناك فرقا بين فتح البلاد بالسيف لطرد الظالمين عنها من روم وفرس ، وبين انتشار الإسلام الذي كان بالحكمة والموعظة الحسنة كما نص القرآن علي ذلك فيقول كارلايل :
" لقد كان في نية محمد أن ينشر دينه بالحكمة والموعظة الحسنة فقط ، فلما وجد القوم ظالمين لم يكتفوا برفض رسالته الصادقة السماوية ، وعدم الإصغاء إلي صوت ضميره ، وصيحة لبه حتي أرادوا أن يسكتوه نهائيا فلا ينطق بالرسالة فعزم ابن الصحراء علي أن يدافع عن دينه وعن نفسه وعن رجاله دفاع رجل ثم دفاع عربي ولسان حاله يقول : أما وقد أبت قريش إلا الحرب فلينظروا أي فتيان هيجاء نحن ـ وقد إذن الله لهم بالقتال ـ وحقا رأي ، فإن أولئك القوم أغلقوا آذانهم عن كلمة الحق وشريعة الصدق وأبوا إلا تماديا في ضلالهم : ينتهكون الحرمات ويأتون كل أثم ومنكر وقد جاءهم عن طريق الرفق والأناة فأبوا إلا عتوا وطغيانا ، فليجعل الأمر إذا إلي الحسام المهند . "
ثم يجيب هؤلاء الحاقدين الذين رموا الإسلام بهذه التهمة فيقول لهم :
" أو لم تروا النصرانية ـ وهي دين السلام ـ كانت لا تأنف أن تستخدم السيف أحيانا وحسبكم ما فعل شارلمان بقبائل السكسون ."

* تحليله النهضة الإسلامية الكبرى حسب نظرية الأبطال:
ويختتم كارلايل فصله هذا بنظرة إجمالية للنهضة الإسلامية العالمية التي انطلقت من شبه الجزيرة العربية ونقلت العرب نقلة حضارية هائلة يعزوها حسب نظريته إلى بطل اسمه النبي محمد لو كان قد ظهر في أي مجتمع آخر لحقق من النجاح ما حققه المجتمع العربي .
"ولقد أخرج الله العرب بالإسلام من الظلمات إلى النور، وأحيل به من العرب أمة هامدة وأرضاها مدة، وهل كانت إلاّ فئة جوّالة الأعراب خاملة فقيرة تجوب الفلاة منذ بدء العالم لا يسمع لها صوت ولا تحس منها حركة ، فأرسل الله لهم نبياً بكلمة من لدنه ورسالة من قبله فإذا الخمول قد استحال شهرة ، والغموض نباهة ، والضعة رفعة ، والضعف قوة ، والشرارة حريقاً وسع نوره الأنحاء وعم ضوءه الأرجاء وعقد شعاعه الشمال بالجنوب والمشرق بالمغرب وما هو إلاّ قرن بعد هذا الحادث حتى أصبح لدولة العرب رِجل في الهند وأخرى في الأندلس وأشرقت دولة الإسلام حقباً عديدة ودهوراً مديدة بنور الفضل والنبل والمروءة والبأس والنجدة ورونق الحق والهدى على نصف المعمورة وكذلك الإيمان عظيم وهو مبعث الحياة ومنبع القوة وما زال للأمة رقي في درج الفضل وتعريج إلى ذوي المجد ما دام مذهبها اليقين ومنهاجها الإيمان، ألستم ترون في حالة أولئك الأعراب ومحمد هم وعصرهم كأنما قد وقعت من السماء شرارة على تلك الرمال التي كان لا يبصر بها فضل ، ولا يرجى فيها خير ، فإذا هي بارود سريع الانفجار وما هي برمل ميت ، وإذا هي قد تأججت واشتعلت واتصلت نارها بين غرناطة ودلهي ولطالما قلتُ أن الرجل العظيم كالشهاب من السماء وسائر الناس في انتظاره كالحطب ، فما هو إلاّ أن يسقط حتى يتأججوا ويلتهبوا".

وبعد سيدي يا رسول الله ما أعظم الحديث عنك وما أحلاه علي الألسنة وما أعذبه في الأسماع وما ألطف وقعه في القلوب المملوءة بحبك وحب رسالتك ..
لقد بهرت الناس كلهم الغير مسلم قبل المسلم والأجنبي قبل العربي ..فالحمد لله الذي بعث فينا رسول منا ، صلي الله عليك وعلي صحابتك الأخيار وعلي آلك وسلم ..وتحية إلي كل قلم نزيه مثل كارلايل الذي لم يكن أول قلم أجنبي يعجب بك ولن يكون الأخير .
{إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا} (56) سورة الأحزاب

وإنا علي مسيرتك سائرون















عرض البوم صور الشهاب   رد مع اقتباس
قديم 01-10-12, 08:22 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قلوب تجمعها التقوى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية كلك نظر

 

البيانات
التسجيل: May 2009
العضوية: 7217
المشاركات: 6,656 [+]
بمعدل : 1.77 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 845
نقاط التقييم: 542
كلك نظر is a glorious beacon of light كلك نظر is a glorious beacon of light كلك نظر is a glorious beacon of light كلك نظر is a glorious beacon of light كلك نظر is a glorious beacon of light كلك نظر is a glorious beacon of light

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
كلك نظر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : الشهاب المنتدى : منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم
افتراضي رد: البطل ..في صورة رسول

{إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا} (56) سورة الأحزاب


اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه الكرام
نشكرك اخي الشهاب على المقال الرااااائع عن سيد الخلق اجمعين















عرض البوم صور كلك نظر   رد مع اقتباس
قديم 01-10-12, 08:58 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الآمــــيــــن الـــــعـــــامــ
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الشهاب

 

البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 90
المشاركات: 14,602 [+]
بمعدل : 3.10 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 1820
الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future الشهاب has a brilliant future

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الشهاب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : الشهاب المنتدى : منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم
افتراضي رد: البطل ..في صورة رسول

شكرا لحضورك الطيب .. كلك نظر



الشهاب















عرض البوم صور الشهاب   رد مع اقتباس
قديم 01-10-12, 09:37 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
أخوان صالحة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عايض الحويطي

 

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 11245
المشاركات: 5,446 [+]
بمعدل : 1.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 745
نقاط التقييم: 944
عايض الحويطي is a splendid one to behold عايض الحويطي is a splendid one to behold عايض الحويطي is a splendid one to behold عايض الحويطي is a splendid one to behold عايض الحويطي is a splendid one to behold عايض الحويطي is a splendid one to behold عايض الحويطي is a splendid one to behold عايض الحويطي is a splendid one to behold

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عايض الحويطي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : الشهاب المنتدى : منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم
افتراضي رد: البطل ..في صورة رسول

الله اصلّ وسلم على نبينا محمد

بارك الله فيك اخي الشهاب















عرض البوم صور عايض الحويطي   رد مع اقتباس
قديم 01-10-12, 09:41 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عربى الحويطى

 

البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 4720
المشاركات: 13,935 [+]
بمعدل : 3.40 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1559
نقاط التقييم: 299
عربى الحويطى is a jewel in the rough عربى الحويطى is a jewel in the rough عربى الحويطى is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عربى الحويطى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : الشهاب المنتدى : منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم
افتراضي رد: البطل ..في صورة رسول

عليك الصلاة والسلام يارسول الله
جزاك الله خيرا
على ماسطرتة يدك فى سيرة الحبيب















عرض البوم صور عربى الحويطى   رد مع اقتباس
قديم 23-01-13, 11:23 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
¨`* البرنسيسه `¨*
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رزهـ شماليه

 

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 15122
المشاركات: 267 [+]
بمعدل : 0.11 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 135
نقاط التقييم: 271
رزهـ شماليه is a jewel in the rough رزهـ شماليه is a jewel in the rough رزهـ شماليه is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رزهـ شماليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : الشهاب المنتدى : منتدى حبيبنا المصطفى صلى الله عليه و سلم
افتراضي رد: البطل ..في صورة رسول

جزاك الله خيراً اخوي الشهاب

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة















عرض البوم صور رزهـ شماليه   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

دعم فني
استضافة براقما


الساعة الآن 01:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.5.2 ©2010, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012

إنطلقت الشبكة في 2006/10/17 م - المملكة العربية السعودية - المؤسس / تيسير بن ابراهيم بن محمد ابو طقيقة - الموقع حاصل على شهادة SSL

a.d - i.s.s.w

اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009