الشبكة مسجلة لدى وزارة الثقافة و الاعلام


المواضيع التي تطرح في الشبكة على مسؤولية كتابها و نخلي مسؤوليتنا عن اي طرح مخالف من الاعضاء فهو يمثل رأي صاحبه . و نرجوا التواصل مع الادارة لحذف اي موضوع مخالف او فيه اساءة بأي شكل كان و ايقاف عضوية كاتبه . و لكثرة المواضيع تحصل احيانا تجاوزات قد لا تلاحظها الادارة . لذا وجب التنويه

Google


خدمات مقدمة من الشبكة لاعضائها
عدد الضغطات : 2,755 مركز جوال قبيلة الحويطات  للمناسبات الاجتماعية - سجل رقمك لتصلك اخبار القبيلة على جوالك
عدد الضغطات : 6,855 مركز ايميلات قبيلة الحويطات  admin@alhowaitat.net سجل لتحصل على ايميلك باسم القبيلة
عدد الضغطات : 5,237 مركز رفع الصور و الملفات الخاص بشبكة الحويطات
عدد الضغطات : 8,330 تابعوا قناة شبكة قبائل الحويطات على اليوتيوب
عدد الضغطات : 1,903
المنصة المتخصصة لتقنية المعلومات - براقما - اضغط على الصورة
عدد الضغطات : 481 عدد الضغطات : 463

الإهداءات

العودة   الشبكة العامة لقبائل الحويطات - المنبر الاعلامي و المرجع الرسمي المعتمد > "" المنتديات الاسلامية "" > منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان

منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان خاص بالمواضيع الاسلامية و الفتاوى الشرعية و الاحاديث النبوية الشريفة و كل ما يخص المسلم في امور دينه

ملاحظة: يمنع النسخ لغير اعضاء الشبكة العامة لقبائل الحويطات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 1 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 20-12-12, 01:57 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
رجل أسطوري كالحلم
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أبويزن الموسي

 

البيانات
التسجيل: Sep 2012
العضوية: 14629
العمر: 39
المشاركات: 1,946 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 329
نقاط التقييم: 491
أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
أبويزن الموسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي خلق الإيثار


خلق الإيثار

إذا كنت ممن يسهل عليهم العطاء ولا يؤلمهم البذل فأنت سَخِي، وإن كنتَ ممن يعطون الأكثر ويُبقون لأنفسهم فأنت جواد.
أما إن كنت ممن يعطون الآخرين مع حاجتك إلى ما أعطيت لكنك قدمت غيرك على نفسك فقد وصلت إلى مرتبة الإيثار..
ومرتبة الإيثار هي من أعلى المراتب.

معنـى الإيثـار:

الإيثار هو أن يقدم الإنسان حاجة غيره من الناس على حاجته، برغم احتياجه لما يبذله، فقد يجوع ليشبع غيره، ويعطش ليروي سواه.
تقول أمنا عائشة رضي الله عنها: ما شبع رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أيام متوالية حتى فارق الدنيا، ولو شئنا لشبعنا، ولكننا كنا نؤثر على أنفسنا.

مكـانـة الإيثــار:
1- أثنى الله على أهل الإيثار، وجعلهم من المفلحين، فقال تعالى: {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون}
2- لو لم يكن من فضائله إلا أنه دليل كمال الإيمان وحسن الإسلام ورفعة الأخلاق لكفى.
3- هو طريق إلى محبة الرب سبحانه.
4- هو طريق لجلب البركة ووقاية من الشُّحِّ.

درجـات الإيثـار:
لقد قسم بعض العلماء الإيثار إلى مراتب ودرجات، فقد قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى:

الأولـى:
أن تُؤْثِرَ الخلقَ على نفسك فيما لا يخْرُمُ عليك دِينًا، ولا يقطع عليك طريقًا، يعني أن تُقدمهم على نفسك في مصالحهم.

أما كلُّ سببٍ يعود عليك بصلاح قلبك ووقتك وحالك مع الله فلا تؤثِر به أحدًا، فإن آثرت به فإنما تُؤْثِر الشيطان على الله وأنت لا تعلم.

الثانيـة:
إيثارُ رضا الله على رضا غيره وإن عظمت فيه المحن وثقلت فيه المؤن.
وإيثار رضا الله عز وجل على غيره، هو أن يريد ويفعل ما فيه مرضاته، ولو أغضب الخلْق، وهي درجة الأنبياء، وأعلاها لِلرسل عليهم صلوات الله وسلامه. وأعلاها لأولي العزم منهم، وأعلاها لنبينا صلى الله عليه وسلم.

ثمـرات الإيثـار:
1- انتشار التعاون والتعاضد بين المسلمين.
2- تحقيق الكفاية المادية في المجتمع.
3- بتحقيق الإيثار يتحقق الكمال الإيماني في النفس, قال صلى الله عليه وسلم )) لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه (( البخاري
4- الإيثار يقودك إلى ترك جملة من الصفات الذميمة ، كالحسد والحقد ، والبغض للآخرين ، والأنانية و الجشع ، وغيرها من الصفات الذميمة.

دوافع الإيثــار:
1- الرغبة في مكارم الأخلاق، والتنزه عن سيئها، إذ بحسب رغبة الإنسان في مكارم الأخلاق يكون إيثاره.
2- بُغض الشُّحِّ، فمن أبغض الشُّحَّ علم ألا خلاص له منه إلا بالجود والإيثار.
3- توطين النفس على تحمل الشدائد والصعاب، فإن ذلك مما يعين على الإيثار.
4- تعظيم الحقوق، فمتى عظمت الحقوق عند امرئٍ قام بحقها وأيقن أنه إن لم يبلغ رتبة الإيثار لم يؤد الحقوق كما ينبغي فيحتاط لذلك بالإيثار.

نسأل الله العلي القدير بمنه وفضله أن يهدينا لأحسن الأخلاق والأقوال والأعمال فإنه لا يهدي لأحسنها إلا هو

ويتجدد اللقاء بكم عما قريب مع خُلق آخر من الأخلاق الكريمة..

________________________________________

خلق الحلم

السلامُ عليكمُ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه ....

هناك ارتباطاً مؤكداً بين ثقة المرء بنفسه وبين أناته مع الآخرين وتجاوزه عن خطئهم ، فالرجل العظيم حقاً هو من اتسع صدره وامتد حلمه وعذر الناس من أنفسهم والتمس المبررات لأغلاطهم.

ما هــو الحلــم؟
الحلم هو ضبط النفس، وكظم الغيظ، والبعد عن الغضب، ومقابلة السيئة بالحسنة.
وهو لا يعني أن يرضي الإنسان بالذل أو يقبل الهوان، وإنما هو الترفع عن شتم الناس، وتنزيه النفس عن سبهم وعيبهم.

مـــكانـــة الحلـــــم:

* الحلم صفة من صفات الله -تعالى- فالله -سبحانه- هو الحليم، يرى معصية العاصين ومخالفتهم لأوامره فيمهلهم قال تعالى {واعلموا أن الله غفور حليم}

* الحلم خلق من أخلاق الأنبياء، قال تعالى عن إبراهيم {إن إبراهيم لأواه حليم}
وكان الرسول صلى الله عليه وسلم أحلم الناس، فلا يضيق صدره بما يصدر عن بعض المسلمين من أخطاء.

* الحلم صفة يحبها الله -عز وجل-، قال صلى الله عليه وسلم لأحد الصحابة ))إن فيك خصلتين يحبهما الله: الحلم والأناة ((رواه مسلم

ثمـــرات الحلــــم:

1- الحلم وسيلة للفوز برضا الله وجنته، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم ))من كظم غيظًا وهو قادر على أن يُنْفِذَهْ، دعاه الله -عز وجل- على رءوس الخلائق يوم القيامة، يخيره من الحور العين ما شاء ((صحيح الترغيب

2- الحلم دليل على قوة إرادة صاحبه، وتحكمه في انفعالاته، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم ))ليس الشديد بالصُّرْعَة ، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب ((البخاري

3-الحلم وسيلة لكسب الخصوم والتغلب على شياطينهم وتحويلهم إلى أصدقاء، قال تعالى {ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم}

4- الحلم وسيلة لنيل محبة الناس واحترامهم، فقد قيل: أول ما يُعوَّض الحليم عن حلمه أن الناس أنصاره.

وعلى الرغم من أن الحلم كله خير, ويأتي بالخير, وأن الشر في الغضب, إلا أنه أحياناً يحمد الغضب بل يجب...فالغــــضب نوعــــان:

1- الغضب المحمود:
هو الذي يحدث بسبب انتهاك حرمة من حرمات الله، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم -وهو القدوة والأسوة الحسنة- لا يغضب أبدًا إلا أن يُنْتَهك من حرمات الله شيء.

2- الغضب المذموم:
وهو الذي يكون لغير الله، أو يكون سببه شيئًا هينًا, وقد ينتهي أمره إلى ما لا يحمد عقباه.

ويتم التحلي بخلق الحلم بعدة وسائل منها:
1- التربية والتعود والتكرار.
2- تذكر ثواب الحلم وفوائده, وعقوبة السفه والغضب.
3- مصاحبة الحلماء ومراجعة سيرهم.
4- تكلف الحلم وقهر النفس عليه.
5- الترفع عن السباب, وهذا من شرف النفس وعلو الهمة.

نسأل الله أن يجعلنا ممن حسنت أخلاقهم, وتهذبت نفوسهم...نفعنا الله بما نقول ونكتب...وإلى لقاء آخر قريب بإذن الله

________________________________________

خلق الحياء

حديثنا اليوم عن رأس مكارم الأخلاق، وزينة الإيمان، وشعار الإسلام كما في الحديث: "إن لكل دين خُلقًا، وخُلُقُ الإسلام الحياء". صحيح ابن ماجه

واعلم رحمك الله أنه على حسب حياة القلب يكون خُلُقُ الحياء، فكلما كان القلب أحيا كان الحياء أتم..

حقيــقــة الحيــاء:

إن الحياء خلق يبعث على فعل كل مليح وترك كل قبيح، فهو من صفات النفس المحمودة.
فالحياء دليل على الخير، وهو المخُبْر عن السلامة، والمجير من الذم.

مكانة الحيـــاء:

* الحياء صفة من صفات الله -عز وجل-:
فمن صفات الله تعالى أنه حَيِي سِتِّيرٌ، يحب الحياء والستر. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ))إن الله حَيي ستير، يحب الحياء والستر ((حديث حسن

*الحياء خلق الرسول صلى الله عليه وسلم:
كان النبي أشد الناس حياءً، فقد كان أشد حياءً من العذراء في خدرها.

*الحياء خلق الإسلام . قال صلى الله عليه وسلم )) إن لكل دين خلقاً وخلق الإسلام الحياء ((صحيح ابن ماجه

* إن الحياء من الإيمان بل إن الحياء والإيمان قرناء وأصدقاء لا يفترقان، قال صلى الله عليه وسلم ))الحياء والإيمان قُرَنَاء جميعًا، فإذا رُفِعَ أحدهما رُفِعَ الآخر ((صحيح الترغيب

ليس من الحيــاء:

وخلق الحياء لا يمنع المسلم من أن يقول الحق، أو يطلب العلم، أو يأمر بمعروف، أو ينهي عن منكر.
فهذه المواضع لا يكون فيها حياء، وإنما على المسلم أن يفعل كل ذلك بأدب وحكمة،ولا يستحي من السؤال عما لا يعرف، وكان الصحابة يسألون عن أدق الأمور، فيجيبهم النبي عنها دون خجل أو حياء.

أنـــواع الحيــــاء:

1- الحياء من الله:
المسلم يتأدب مع الله -سبحانه- ويستحيي منه؛ ويكون ذلك كما أخبر عنها نبينا محمد صلى الله عليه وسلم كما في الحديثنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةاستحيوا من الله حق الحياء)، فقال الصحابة: يا رسول الله، إنا نستحي والحمد لله، قال: (ليس ذاك، ولكن الاستحياء من الله حق الحياء: أن تحفظ الرأس وما وَعَى، والبطن وما حَوَى، ولْتذْكر الموت والْبِلَى، ومن أراد الآخرة ترك زينة الحياة الدنيا، فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء) صحيح الترمذي

2- الحياء من الرسول صلى الله عليه وسلم:
والمسلم يستحي من النبي ، فيلتزم بسنته، ويحافظ على ما جاء به من تعاليم سمحة.

3- الحياء من الملائكة:
قال بعض الصحابة إن معكم مَن لا يفارقكم، فاستحيوا منهم، وأكرموهم.

4- الحياء من الناس:
فالمسلم يستحي من الناس، فلا يُقَصِّر في حق وجب لهم عليه،ولا ينكر معروفًا صنعوه معه

5- الاستحياء من النفس:
ويكون هذا الحياء بالعفة وصيانة الخلوات وحُسن السريرة.

ثمــرات الحيـــاء:
1- أن الله يحب الحياء ، قال عليه الصلاة والسلام ))إنَّ الله حَيِي يحب الحياء والستر ((صحيح النسائي
2- الحياء لا يأتي إلا بخير، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ))الحياء لا يأتي إلا بخير ((رواه مسلم
3- الحياء يقود إلى الجنة كما في الحديث ))الحياء من الإيمان والإيمان في الجنة ((سنن الترمذي
4- يترتب عليه تعظيم حق الله ثم حق المجتمع.


كيفية التخلق بالحياء:
1- كونه أمراً فطرياً فيجب تنميته من النشأة.
2- استحضار عظمة الله, وتذكر النار, وأن من موجبات دخولها الفحش وعدم الحياء.
3- عدم الاستخفاف بحقوق الناس, والرغبة في الكمال أمامهم.
4- مجالسة حسني الأخلاق, والاستفادة من سير المتخلقين بالحياء.

نفعنا الله وإياكم وهدانا جميعا لما يحبه ويرضاه

وإلى ملتقىً قريب بإذن الباري عز وجل

________________________________________

خلق الستر

والحمدلله رب العالمين...وأصلي وأسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين...

كم هي البيوت التي تهدَّمت على أصحابها بسبب انفضاح سِترها وانكشاف عوراتها!،
وكم هي المشكلات التي حدثت بين الناس لأنهم ترخَّصوا في الكلمة وأشاعوها!،
وكم هي الجراح التي أدمت القلوب لأن البعض لم يحفظوا أسرارًا ائتمنوا عليها!،
وكم هي المآسي التي امتلأت بها حياة الناس نتيجة كشف السِّتر عنهم!.

الستر....خُلق عظيم حث عليه ديننا الحنيف وهو مدار حديثنا لهذا اليوم..

معنـى الســتـــر:
الستر هو إخفاء ما يظهر من زلات الناس وعيوبهم.

مكــانـة الســتــر:

* الستر من صفات الله سبحانه:
فالله سِتِّير يحب الستر، ويستر عباده في الدنيا والآخرة. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ))يدنو أحدكم من ربه، حتى يضع كنفه عليه فيقول: أعملتَ كذا وكذا؟ فيقول: نعم. ويقول: عملت كذا وكذا؟ فيقول: نعم. فيقرره، ثم يقول: إني سترتُ عليك في الدنيا، وأنا أغفرها لك اليوم ((البخاري

* الستر صفة الأنبياء والصالحين:
إن الستر صفة في الإنسان يحبها الله عز وجل وهي صفة يتحلى بها الأنبياء والمرسلون ومن تابعهم بإحسان فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ))إن موسى كان رجلا حييا ستيرا لا يُرى من جلده شئ استحياء منه ((البخاري

* جعل الله جزاء الستر في الدنيا ستراً أعظم منه في الآخرة, فإن الله تعالى يستره في موقف هو أشد ما يكون احتياجا إلى الستر والعفو حين تجتمع الخلائق للعرض والحساب، ففي الحديث ))ومن ستر مسلما ستره الله يوم القيامة ((.البخاري

أنــواع الستـــر:
الستر له أنواع كثيرة، منها:

1- ستر العورات:
المسلم يستر عورته، ولا يكشفها لأحد لا يحل له أن يراها, قال النبي صلى الله عليه وسلم ))لا ينظر الرجل إلى عورة الرجل، ولا المرأة إلى عورة المرأة ((رواه مسلم

2- الستر عند الاغتسال:
وقد قال صلى الله عليه وسلم ))إن الله -عز وجل- حيي ستير يحب الحياء والستر، فإذا اغتسل أحدكم فليستتر ((حديث صحيح

3- ستر أسرار الزوجية:
قال صلى الله عليه وسلم ))إن من أشر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يُفْضِي إلى امرأته، وتُفْضِي إليه ثم يَنْشُرُ سرها ((رواه مسلم

4- ستر الصدقة:
المسلم لا يبتغي بصدقته إلا وجه الله -سبحانه-، لذا فهو يسترها ويخفيها حتى لا يراها أحد سوى الله عز وجل.

شـروط الســتـــر:
إذا أراد المسلم أن يستر أخاه، فإن هناك شروطًا لابد أن يراعيها عند ستره؛ حتى يحقق الستر الغرض المقصود منه، ومنها:
1- ألا يكون الستر وسيلة لإذلال المستور واستغلاله وتعييره بذنوبه.
2- ألا يمنع الستر من أداء الشهادة إذا طلبت، {ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فإنه آثم قلبه}
3- الستر مرهون برد المظالم، فإذا لم ترد فالساتر شريك للمستور عليه في ضياع حق الغير.
4- إذا كان المستور ممن يُصِرُّ على الوقوع في المعصية، وممن يفسد في الأرض، فهنا يجب عدم ستره حتى لا يترتب على الستر ضرر يجعله يتمادى في المعصية.

ثمــرات الســـتــــر:
1- إن الستر يطفئ نار الفساد ويشيع المحبة في الناس.
2- ويورث الساتر سعادة وسترا في الدنيا والآخرة.
3- اتصاف صاحبه بالحصافة والحكمة والقدرة على الكتمان وهذا ما لا يتصف به إلا الكبار.

كيفية التخلق بالســـتـــر:
1- استشعار فضل الستر، وأن الله يستر من ستر عبداً مذنباً.
2- بتطبيق خلق الإيثار, بأن تحب لأخيك ما تحبه لنفسك.
3- تذكر عاقبة من تتبع عورة أخيه, فمن تجرأ على فضح أخيه تكفل الله بفضحه وكشف ستره عنه.

سترنا الله وإياكم بستره, وأحاطنا بمزيد عنايته, ووفقنا لكل خير

ويتجدد اللقاء بكم قريباً بإذن الله















عرض البوم صور أبويزن الموسي   رد مع اقتباس
قديم 20-12-12, 02:39 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
العـــــذب
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سلطان زمانه

 

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 13992
المشاركات: 1,747 [+]
بمعدل : 0.65 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 350
نقاط التقييم: 859
سلطان زمانه is a splendid one to behold سلطان زمانه is a splendid one to behold سلطان زمانه is a splendid one to behold سلطان زمانه is a splendid one to behold سلطان زمانه is a splendid one to behold سلطان زمانه is a splendid one to behold سلطان زمانه is a splendid one to behold

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سلطان زمانه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : أبويزن الموسي المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي رد: خلق الإيثار

هنيئا لمن اجتمعت به هذه الصفات
لله درك اخي
أحسنت الأختيار
تالقت وتميزت
اسأل الله ان يكتب لك الأجر
حضوري وتقييمي















عرض البوم صور سلطان زمانه   رد مع اقتباس
قديم 20-12-12, 05:55 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متغطرسهــ
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية قمرالشمال

 

البيانات
التسجيل: Nov 2012
العضوية: 14870
المشاركات: 2,962 [+]
بمعدل : 1.18 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 408
نقاط التقييم: 289
قمرالشمال is a jewel in the rough قمرالشمال is a jewel in the rough قمرالشمال is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
قمرالشمال غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : أبويزن الموسي المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي رد: خلق الإيثار

مساء الورد ... سلمت يداك علي الموضوع القيم قمة في الروعه .... تحياتي لك















عرض البوم صور قمرالشمال   رد مع اقتباس
قديم 24-12-12, 11:35 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
رجل أسطوري كالحلم
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أبويزن الموسي

 

البيانات
التسجيل: Sep 2012
العضوية: 14629
العمر: 39
المشاركات: 1,946 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 329
نقاط التقييم: 491
أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
أبويزن الموسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : أبويزن الموسي المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي رد: خلق الإيثار

المكرم / عاشق الحلم

عاشق انت كالغيث تسقي اراضينا بزخات من ماء عذوبتك

زرعت في قلوبنا حباً خالداً لك

فكل الشكر من القلب ياسمو الروح

تحيتي وتقديري لعطائك الممتد















عرض البوم صور أبويزن الموسي   رد مع اقتباس
قديم 24-12-12, 11:37 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
رجل أسطوري كالحلم
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أبويزن الموسي

 

البيانات
التسجيل: Sep 2012
العضوية: 14629
العمر: 39
المشاركات: 1,946 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 329
نقاط التقييم: 491
أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
أبويزن الموسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : أبويزن الموسي المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي رد: خلق الإيثار


مساء النور

شكرا لروورك اختي قمر الشمال

تحياتي لك ولعطرك















عرض البوم صور أبويزن الموسي   رد مع اقتباس
قديم 25-12-12, 12:56 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عربى الحويطى

 

البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 4720
المشاركات: 13,935 [+]
بمعدل : 3.40 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1559
نقاط التقييم: 299
عربى الحويطى is a jewel in the rough عربى الحويطى is a jewel in the rough عربى الحويطى is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عربى الحويطى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : أبويزن الموسي المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي رد: خلق الإيثار

ابو يزن الموسى
انتقاء راقى
وموضوع مميز
جزاك الله خيرا















عرض البوم صور عربى الحويطى   رد مع اقتباس
قديم 25-12-12, 02:54 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مُـنتهى الطمـوح~
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حنايا الرووح

 

البيانات
التسجيل: Sep 2008
العضوية: 5225
المشاركات: 5,549 [+]
بمعدل : 1.38 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 751
نقاط التقييم: 626
حنايا الرووح is a name known to all حنايا الرووح is a name known to all حنايا الرووح is a name known to all حنايا الرووح is a name known to all حنايا الرووح is a name known to all حنايا الرووح is a name known to all

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حنايا الرووح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : أبويزن الموسي المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي رد: خلق الإيثار

موفق أخي أبو يزن على طرحك المفيد ..
,,
شكرآ لك ..















عرض البوم صور حنايا الرووح   رد مع اقتباس
قديم 25-12-12, 03:32 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
رجل أسطوري كالحلم
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أبويزن الموسي

 

البيانات
التسجيل: Sep 2012
العضوية: 14629
العمر: 39
المشاركات: 1,946 [+]
بمعدل : 0.76 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 329
نقاط التقييم: 491
أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light أبويزن الموسي is a glorious beacon of light

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
أبويزن الموسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : أبويزن الموسي المنتدى : منتدى الإســـلام والعلم والإيـمــان
افتراضي رد: خلق الإيثار

الغالي الاخ عربي الحويطي و الاخت حنايا الروح

اننا نحبث عن كل مايكون به خير لاهلنا من امثالكم

فبتواجدكم يتم تتوجينا بردكم المحمل بعطر من طيب قلوبكم

شكرا لمروركم الا كثر روعه















عرض البوم صور أبويزن الموسي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

دعم فني
استضافة براقما


الساعة الآن 07:29 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.5.2 ©2010, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012

إنطلقت الشبكة في 2006/10/17 م - المملكة العربية السعودية - المؤسس / تيسير بن ابراهيم بن محمد ابو طقيقة - الموقع حاصل على شهادة SSL

a.d - i.s.s.w

اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009