الشبكة مسجلة لدى وزارة الثقافة و الاعلام


المواضيع التي تطرح في الشبكة على مسؤولية كتابها و نخلي مسؤوليتنا عن اي طرح مخالف من الاعضاء فهو يمثل رأي صاحبه . و نرجوا التواصل مع الادارة لحذف اي موضوع مخالف او فيه اساءة بأي شكل كان و ايقاف عضوية كاتبه . و لكثرة المواضيع تحصل احيانا تجاوزات قد لا تلاحظها الادارة . لذا وجب التنويه

Google


خدمات مقدمة من الشبكة لاعضائها
عدد الضغطات : 2,701 مركز جوال قبيلة الحويطات  للمناسبات الاجتماعية - سجل رقمك لتصلك اخبار القبيلة على جوالك
عدد الضغطات : 6,812 مركز ايميلات قبيلة الحويطات  admin@alhowaitat.net سجل لتحصل على ايميلك باسم القبيلة
عدد الضغطات : 5,191 مركز رفع الصور و الملفات الخاص بشبكة الحويطات
عدد الضغطات : 8,281 تابعوا قناة شبكة قبائل الحويطات على اليوتيوب
عدد الضغطات : 1,851
المنصة المتخصصة لتقنية المعلومات - براقما - اضغط على الصورة
عدد الضغطات : 439 عدد الضغطات : 420

الإهداءات

العودة   الشبكة العامة لقبائل الحويطات - المنبر الاعلامي و المرجع الرسمي المعتمد > "" المنتديات المتخصصة "" > منتدى المواضيع الاجتماعية و الأسرية

منتدى المواضيع الاجتماعية و الأسرية كل مايخص المواضيع الاجتماعية و المجتمعية

ملاحظة: يمنع النسخ لغير اعضاء الشبكة العامة لقبائل الحويطات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-12-14, 03:24 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس الشبكة
الرتبة:

 

البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 1
المشاركات: 6,158 [+]
بمعدل : 1.31 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 100
الفارس will become famous soon enough الفارس will become famous soon enough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الفارس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

المنتدى : منتدى المواضيع الاجتماعية و الأسرية
افتراضي مبزرة تويتر .. بوووم !!

سامحوني على (التبسط) الزائد في عنوان هذا الموضوع. المبزرة هي اسم جنس لـ(البزارين) كما في نجد، أو (البزورة) كما في الحجاز. وفي المنطقة الشرقية والخليج يقال لهم جهال، وواحدهم جاهل. ونعني بهم صغار السن الذين لا يقيسون ألفاظهم قبل أن ينطقوها. ويندفعون، نظرا لطبيعة سنهم وعجلتهم، إلى كلام غير مسؤول أو موزون. وهم لا يؤاخذون غالبا على ما يقولون؛ لأن عقولهم لا تزال غضة لم تنضج ولم تعِ بعد الفرق بين القول الحسن والسيئ. ولذلك يشيع كثيرا قولنا بالعامية: (خلهم عنك بزارين)، أو بالفصحى: دعك منهم فهم جهال.

هؤلاء (البزارين) يكتظون في تويتر السعودي اكتظاظا هائلا. والفرق بينهم وبين (بزارين) الشوارع أنهم كبار، ولهم أسماء معروفة ويتبعهم مئات الآلاف، وأحيانا الملايين، من المعجبين. بل ويحسب بعضهم على أنهم من قادة الفكر والمؤثرين في المشهد العام، الفكري والثقافي. ومثل هؤلاء، الكبار سنا والصغار عقلا، لا هم لهم سوى أن يثني السواد الأعظم من مريديهم على وقاحاتهم وتعرضهم بفحش الأقوال والأوصاف لهذا أو ذاك من الناس.

وقد عني بعضهم عناية كبيرة بردود فعل هؤلاء المريدين البسطاء الذين يتفرجون على الفكر كما يتفرجون على كرة قدم في الساحة الخلفية للحارة. ولذلك كبرت وشاعت ألفاظ بعينها تدل على (مبزرة) الكبار الذين يطربون لهذه الألفاظ مثل: (نص الجبهة) و(وضعية الميت) و(بووم)، وما إلى ذلك من ردود فعل سوقية لا تدل سوى على نقص في العقل وضيق في الأفق والإدراك السليم.

وهذا ما حذرت منه تكرارا وناقشته مرارا في كل مناسبة تطرح فيها مفارقات منصة تويتر وسلوكياتنا التي تجري عليها. وكان مدار هذا التحذير وهذا النقاش أن من الأسماء المعروفة من وقع في فخ الإغراء الجماهيرين وانساق خلف هذا الإغراء إلى الدرجة التي فقد فيها قيمته الشخصية وقيمة ما يطرحه من آراء وأفكار باتت تسجل على أنها مغازلة لرضا الجماهير وتصفيقهم.

أي أن هذا (الكبير) الذي يفترض أنه يقف على المنبر ممارسا العقل والحكمة والاتزان في كل ما يصدر عنه جلس في الصفوف المشاغبة التي ينطلق منها الصفير والشتم وقلة الحياء. وهذه ظاهرة تتطلب وقفات لنعرف دوافعها. هل هذه الدوافع ــ مثلا ــ تدل على أوضاع مرضية نفسية عند هؤلاء، أم أن عقولهم أصلا صغيرة، ولم نكن نعرف ذلك إلا بعد أن فضحها تويتر الذي يقبل الحكماء ولا يصد الحمقى؟! أو لعلهم يبحثون عن مجد اجتماعي لم يجدوه إلا في الأصوات النشاز التي توفر لهم الإحساس، ولو زيفا، بهذا المجد؟!

كل الاحتمالات واردة. وما يعنيني ويعنيكم هو أن يمارس العقلاء والحكماء أدوارا حقيقية متواصلة في توعية الناس حيال هذا الصنف من كبار تويتر الصغار الذين يؤذون الآخرين ويؤذون الذوق العام بسوء ألفاظهم وتوصيفاتهم، فهم أخطر على هذا الذوق وعلى الأخلاق من أفلام المقاولات والأغاني الهابطة واللوازم اللفظية التي اشتهرت عن العربجية.

ولا مانع ــ من وجهة نظري ــ أن يسموا بأسمائهم كلما ارتكبوا قولا قبيحا يدل على انتسابهم إلى حارات الصغار المشاغبين، فكما أننا نحاول أن نقدم للناس قدوات، نتحمل مسؤولية أن نجنبهم مزالق تعاطي الألفاظ السيئة والمسيئة.

محمد العصيمي
عكاظ















عرض البوم صور الفارس   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

دعم فني
استضافة براقما


الساعة الآن 07:16 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.5.2 ©2010, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012

إنطلقت الشبكة في 2006/10/17 م - المملكة العربية السعودية - المؤسس / تيسير بن ابراهيم بن محمد ابو طقيقة - الموقع حاصل على شهادة SSL

a.d - i.s.s.w

اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009