الشبكة مسجلة لدى وزارة الثقافة و الاعلام


المواضيع التي تطرح في الشبكة على مسؤولية كتابها و نخلي مسؤوليتنا عن اي طرح مخالف من الاعضاء فهو يمثل رأي صاحبه . و نرجوا التواصل مع الادارة لحذف اي موضوع مخالف او فيه اساءة بأي شكل كان و ايقاف عضوية كاتبه . و لكثرة المواضيع تحصل احيانا تجاوزات قد لا تلاحظها الادارة . لذا وجب التنويه

Google



الإهداءات


منتدى المواضيع الاقتصاديـة و البشرية يشمل على المواضيع الاقتصادية و التجارية و الصناعية

ملاحظة: يمنع النسخ لغير اعضاء الشبكة العامة لقبائل الحويطات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-09-15, 10:21 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
رئيس مجلس ادارة الشبكة
الرتبة:

 

البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 9
المشاركات: 13,085 [+]
بمعدل : 2.63 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 500
الآتي الأخير is a glorious beacon of light الآتي الأخير is a glorious beacon of light الآتي الأخير is a glorious beacon of light الآتي الأخير is a glorious beacon of light الآتي الأخير is a glorious beacon of light الآتي الأخير is a glorious beacon of light

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الآتي الأخير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

المنتدى : منتدى المواضيع الاقتصاديـة و البشرية
افتراضي كفاكم إسرافاً.. هناك محتاجون

التفاوت بين الناس أمر وارد لا يمكن إنكاره وهو من سنن العيش والحياة في كل المجتمعات، وهذا التفاوت ليس قصرا على ناحية دون أخرى، وليس في مستوى واحد بين كافة الفئات، ويشمل كثيرا من مقومات الحياة ومنها المال والمسكن والمأكل. هناك أيضا تفاوت أيضا في مستويات التعليم والمراكز الوظيفية.. وغيرها كثير. نحن هنا لا نختلف ونؤمن بأن الله سبحانه وتعالى هو المعطي لمن يشاء من عباده وأنه سيسأل عبده عن كل شيء أعطاه. ما يستوقفنا في بعض الأحيان هو مشاهد وتصرفات يقوم بها البعض على نحو يتجاوز الحد ويثير ردة فعل سلبية لدى كثير من فئات المجتمع وأفراده. هذه التصرفات لا نجد لها تفسيرا سوى المباهاة والمفاخرة بين الآخرين على نحو لا يقبله العقل، والشواهد خير دليل على ما نقول.
في الأيام القليلة الماضية تداولت وسائل التواصل الاجتماعي مشهدين يجسدان إلى أي مدى بلغ بالبعض منا حد الإسراف والمباهاة بنعمة المال والثراء. المشهد الأول كان لمزاد على لوحة سيارة يرى من تنافس على شرائها أنها مميزة بحروفها أو أرقامها، وقد تبارى المتنافسون في رفع قيمة اللوحة إلى أن وصلت إلى 650 ألف ريال وبيعت بهذا السعر.. المشهد الثاني كان في الأحساء لمزاد على ثلاثة كراتين تمر تم بيعها ب 90 ألف ريال، وقد قدّر بعضهم سعر التمرة الواحدة بسبعة ريالات.
لا أدري عندما أضع لوحة بهذه القيمة المبالغ فيها على سيارتي هل ستضيف لشخصي شيئا آخر، أم هل ستعمي عني كمرات ساهر، أم هل ستغير لون الإشارات من الأحمر إلى الأخضر ساعة وصولي إليها؟ أما التمرة ذات السبعة ريالات فهل ستكون دواءً شافياً من كل الأسقام وتغني آكلها عن زيارة الطبيب وتناول الأدوية؟ بطبيعة الحال العقل والمنطق يقول لا شيء من ذلك سيحصل وسينتهي الأمر إلى تصرفات لا وجاهة لها إلا الإسراف والمبالغة والمباهاة أمام الآخرين. الله عز وجل أوضح أن المال زينة لنا فقال: "المال والبنون زينة الحياة الدنيا والباقيات الصالحات خير"، ولكنه في موضع آخر نهى عن الإسراف والتقتير ووجه سبحانه وتعالى بالتوسط في الأمر فقال: "والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما".
دعونا نتخيل أن تلك المئات من الألوف من الريالات التي دُفعت في شراء لوحة وثلاثة كراتين تمر قد تم صرفها في أوجه خيرية فكيف سيكون الحال؟ بهذه المبالغ يمكن أن نُعِيل عشر أسر متوسطة لمدة سنتين بمعدل ثلاثة آلاف ريال شهريا لكل أسرة، كما أنها يمكن أن تصرف على عشرة من شبابنا أو شاباتنا من العاطلين لمدة ثلاث سنوات بمعدل ألفي ريال شهريا لكل واحد أو واحدة إلى أن ييسر الله لهم باب رزق يكتسبون من ورائه.
يامن تجاهرون بأموالكم وثرائكم اعلموا أن المال نعمة من نعم الله، والواجب يحتم عليكم وضع هذه النعمة في موضعها، ونحن أمة وسط وهبنا الله فطرة وإدراكا نستطيع من خلالهما أن نعرف مناحي الإسراف والتبذير ونتجنبها، ونحمد الله الذي منّ علينا بكرمه وجوده وغيرنا نشاهدهم في ضيق يبحثون عمّا يسد رمقهم في حاويات النفايات، والسعادة تغمرهم عندما يعثرون على كسرة خبز يابسة أو حبات رز متناثرة.

عبدالرحمن بن عبدالعزيز الهزاع
جريدة الرياض















عرض البوم صور الآتي الأخير   رد مع اقتباس
قديم 21-09-15, 04:09 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عربى الحويطى

 

البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 4720
المشاركات: 13,935 [+]
بمعدل : 3.20 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1567
نقاط التقييم: 299
عربى الحويطى is a jewel in the rough عربى الحويطى is a jewel in the rough عربى الحويطى is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عربى الحويطى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
اخر مواضيعي

كاتب الموضوع : الآتي الأخير المنتدى : منتدى المواضيع الاقتصاديـة و البشرية
افتراضي رد: كفاكم إسرافاً.. هناك محتاجون

اخوى الاتى الاخير
يعطيك العااااااااافيه















عرض البوم صور عربى الحويطى   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:51 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.5.2 ©2010, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir

إنطلقت الشبكة في 2006/10/17 م - المملكة العربية السعودية - المؤسس / تيسير بن ابراهيم بن محمد ابو طقيقة - الموقع حاصل على شهادة SSL

a.d - i.s.s.w

اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009